ليلة سقوط مدريد على يد رونالدو الـ ” ريمونتادا “

 

نجح يوفنتوس الإيطالي في قلب الطاولة على أتلتيكو مدريد من خسارة 2-0 ذهابا إلى فوز مثير بواقع 3-0 في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا ليخطف بطاقة العبور إلى دور الثمانية ويعلن نفسه مرشحا لنيل اللقب الأوروبي بعد طول إنتظار.

وصنع الدون لوحده الفرجة لعشاق الساحرة المستديرة عبر القارات الست حيث جدد تألقه ضد الغريم السابق ونجح في الإطاحة به على ملعب تورينو محققا ” ريمونتادا ” تاريخية. ورفع رونالدو سجله التهديفي إلى 23 هدف في شباك الأتلتيكو المدريدي

دخل يوفنتوس اللقاء بقوة وفرض ضغطا كبيرا من أجل  تسجيل هدف مبكر حيث إعتمد أساسا على الكرات العرضية. ونجح اليوفي منذ الدقائق  من تسجيل هدف لكن حكم اللقاء ألغاه بداعي مخالفة على الحارس أوبلاك.

وواصل اليوفي هجماته إلى أن نجح في تحقيق ما سعى إليه برأسية كريستيانو رونالدو عند الدقيقة ، وعاد الهداف البرتغالي إلى هز شباك الدفاع الأول في العالم مع بداية الشوط الثاني مضيفا هدف ثان وبرأسية مماثلة.

ولم يستطع الأتلتيكو الخروج من انكماشه الدفاعي ما يفسر غيابه التام في صناعة اللعب والهجمات، في وقت أقحم فيه أليجري كامل نجومه على بنك البدلاء وكشف كل أوراقه بدخول الأرجنتيني ديبالا إضافة إلى المهاجم الإيطالي الصاعد مويس كين الذي أضاع هدفا محققا في الدقيقة 81.

وفيما يسير اللقاء نحو الوقت الأضافي نجح اللاعب بيرندسكي في الحصول على ركلة جزاء حولها الهداف العابر للقارات الدون الذي أَضاف هدف ثالث منح ورقة العبور بسيناريو مجنون للسيدة العجوز.

‫شاهد أيضًا‬

تعرف على اللاعب التونسي المرشح لجائزة الأفضل أفريقيا !

تعرف على اللاعب التونسي المرشح لجائزة الأفضل أفريقيا !   خطف مهاجم نادي سانت إيتيان ا…